الأمم المتحدة: الصواريخ الحوثية مصدرها إيران

شدّد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، أمس، على أن إيران تتحدي دعوة المنظمة الدولية لوقف تطوير الصواريخ الباليستية، مشيراً إلى احتمال نقل طهران هذه الصواريخ لميليشيات الحوثي الإيرانية في اليمن. وقال غوتيريس، في تقرير قدمه إلى مجلس الأمن، إن المنظمة الدولية تحقق في احتمال نقل إيران صواريخ باليستية إلى ميليشيات الحوثي المتمردة، التي استخدمتها في شن هجمات صاروخية على السعودية في يوليو ونوفمبر الماضيين. وأضاف أن الأمم المتحدة تدرس حطام الصواريخ التي أطلقت على منطقة ينبع بالسعودية، في يوليو، والعاصمة الرياض في نوفمبر، وتراجع معلومات أخرى.

ونوه غوتيريس بأن فرنسا وألمانيا وبريطانيا والولايات المتحدة أرسلت ما يفيد بأن صاروخ «سيمرغ»، الذي أطلقته إيران يوم 27 نوفمبر، يعد صاروخاً باليستياً «قادراً على حمل أسلحة نووية».

 

طباعة