بن دغر يؤكد أهمية مشاركة جميع المكونات في تحديد مستقبل اليمن الجديد

أكد رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر على أهمية مشاركة جميع المكونات السياسية في المرحلة المقبلة في تحديد مستقبل اليمن الجديد.

جاء ذلك خلال لقائه، الليلة قبل الماضية، بقيادات فصائل الحراك الجنوبي وقيادات جنوبية في قصر المعاشيق بعدن.

ودعا بن دغر الحراك الجنوبي السلمي إلى الإسهام الإيجابي في مواجهة عدوان ميليشيا الحوثي وصالح المستمر على البلاد، وترك الخلافات الثانوية في الوقت الراهن، كونها تصب في مصلحة العدو وتخدم مخططاته في الاستيلاء والحرب.

كما دعا الحاضرين الى بذل المزيد من الجهود لتعزيز الشرعية ودورها في المناطق المحررة، ودعم جهود السلطات المحلية لفرض الأمن والاستقرار ابتداءً من محافظة عدن والمحافظات المجاورة. واستمع بن دغر إلى ملاحظات رموز وقيادات الحراك الجنوبي السلمي حول عدن، خصوصاً المتعلقة بالكهرباء والماء والمرتبات والبريد والفساد الضارب بأطنابه في بعض المؤسسات الحكومية، وكيفية التعامل معه. وأكد أن الحكومة تعمل جاهدة على تجاوز أزمة الخدمات العامة، في مقدمتها الكهرباء على وجه الخصوص، وتأمين إمدادات المياه. وأعلن رئيس الوزراء عن توجيهه لمحافظ عدن بتأجيل تحصيل فواتير الكهرباء حتى نهاية ديسمبر من العام الماضي، وهي فترة الحرب، والبدء بالتحصيل ابتداء من مايو الماضي مع تسديد جزئي بواقع ١٠% فقط للفترة من يناير حتى نهاية أبريل.

 

طباعة