سيطرة للقوات الموالية لهادي

أكدت القوات الموالية لحكومة الرئيس اليمني المعترف به دولياً، عبدربه منصور هادي، أنها تقدمت أمس في محافظة مأرب الاستراتيجية، حيث تتابع لليوم الثالث حملة واسعة ضد المتمردين الحوثيين الموالين لإيران، بدعم من قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

وفي ظل غطاء جوي من طيران التحالف، تمكنت القوات اليمنية، أمس، من السيطرة على تلتين استراتيجيتين بالقرب من منطقة صرواح التي تعد معقلاً للمتمردين الحوثيين في مأرب، والواقعة على طريق العاصمة صنعاء، بحسب مسؤولين عسكريين موالين لحكومة هادي.

وقال النقيب زيد القيسي، العامل ضمن اللواء 14 في الجيش اليمني الموالي في مأرب: «لقد أخرجنا الحوثيين من هاتين التلتين، ودخلنا منطقة الزور».

وأضاف أن «قوات برية تابعة للتحالف، تشارك في العملية». وبحسب القيسي فإن القوات البرية للتحالف «تقوم بعمليات نزع الألغام وتمهيد الطريق لقواتنا التي تستمر بالتقدم نحو صرواح».

وإلى الجنوب من مأرب، شن طيران التحالف، صباح أمس، تسع غارات على مواقع المتمردين في محافظة شبوة، بحسب المصادر العسكرية.

 

طباعة