سورية تقرر إغلاق الأسواق وتعليق العمل في الوزارات

    قرر مجلس الوزراء السوري، أمس، إغلاق الأسواق باستثناء مراكز بيع المواد الغذائية والصيدليات، وتعليق العمل في الوزارات والجهات التي لا يشكل تعليق العمل فيها عائقاً أمام مواجهة مخاطر انتشار فيروس «كورونا».

    وذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا)، أن ذلك يأتي استكمالاً للجهود الحكومية الساعية لاتخاذ الإجراءات الوقائية، والتدابير الاحترازية اللازمة لمواجهة التداعيات القائمة والمحتملة لانتشار وباء فيروس «كورونا»، وتحصين بيئة السلامة العامة.

    ووفق الوكالة، أصدر رئيس مجلس الوزراء، عماد خميس، أمس، تعميماً يتضمن تطبيق القرار اعتباراً من اليوم وحتى إشعار آخر. وأشارت الوكالة إلى أن التعميم نص على تقليص أعداد العاملين المداومين، في الجهات التي يكون من الضروري استمرار العمل فيها، إلى أدنى حد ممكن، مع التأكيد على أن تعليق العمل المطلوب لا يشمل المنشآت الإنتاجية على مختلف أنواعها. كما أصدر خميس تعميماً للمحافظين يتضمن الطلب منهم اتخاذ القرارات اللازمة لإغلاق الأسواق والأنشطة التجارية والخدمية والثقافية والاجتماعية، بدءاً من اليوم، وذلك بهدف تقليص حركة المواطنين في الأسواق وغيرها من الأماكن العامة، إلى أدنى حد ممكن، حرصاً على السلامة والصحة العامة.

    واستثنى التعميم مراكز بيع المواد الغذائية والتموينية، والصيدليات والمراكز الصحية الخاصة، مع التأكيد على ضرورة أن تلتزم الجهات المستثناة بتدابير وإجراءات الصحة والسلامة العامة.

    طباعة