شرطة اليونان تطلق «الغاز» على مهاجرين عند الحدود التركية

    أطلقت الشرطة اليونانية الغاز المسيل للدموع باتجاه مهاجرين احتشدوا على حدود البلاد مع تركيا، أمس، وقال المتحدث باسم الحكومة اليونانية، ستليوس بيتساس، للصحافيين: «ستفعل الحكومة كل ما بوسعها لحماية حدودها»، مضيفاً أن السلطات اليونانية أحبطت محاولات أربعة آلاف شخص لعبور الحدود في الساعات الأربع والعشرين الماضية.

    وأظهرت لقطات حية لتلفزيون «سكاي» باليونان إطلاق الشرطة اليونانية الغاز المسيل للدموع على مجموعات من المهاجرين كانت ترشقها بالحجارة عبر الحدود مع تركيا، وقال شاهد من «رويترز» إن هناك نحو 500 شخص في المنطقة الفاصلة بين موقعين حدوديين ويوجد المئات الآخرين على الجانب التركي.

    وأظهرت لقطات صورها مسؤول بالشرطة في المنطقة واطلعت عليها «رويترز» متظاهرين يرشقون الشرطة بقطع خشب محترقة أثناء الليل.

    من جانبه، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس، إن نحو 18 ألف مهاجر عبروا الحدود من تركيا إلى أوروبا، ولم يقدم أردوغان، الذي كان يتحدث في إسطنبول، أي أدلة على هذا الرقم الذي قال إنه سيزيد. وتعهد أردوغان بإبقاء حدود تركيا مع أوروبا مفتوحة للسماح للمهاجرين بالعبور، مع تأكيده على أن بلاده لم تعد قادرة على التعامل مع موجات جديدة من النازحين السوريين.

    طباعة