المرصد السوري: مقتل 9 مدنيين في ضربات روسية على إدلب

محاولة إنقاذ أشخاص تحت الأنقاض في إدلب أمس. أ.ف.ب

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن تسعة مدنيين على الأقل قتلوا، أمس، جراء ضربات شنتها طائرات روسية على مناطق في محافظة إدلب في شمال غرب سورية.

وأحصى المرصد مقتل خمسة مدنيين بينهم ثلاث نساء، جراء غارات روسية استهدفت قرية الملاجة في ريف إدلب الجنوبي، بينما قُتل أربعة جراء غارات روسية على مخيم عشوائي للنازحين شمال مدينة سراقب.

وتؤوي إدلب مع أجزاء من محافظات مجاورة نحو ثلاثة ملايين نسمة، نصفهم نازحون من مناطق أخرى، وفي نهاية أبريل الماضي، بدأت القوات السورية بدعم روسي عملية عسكرية سيطرت بموجبها على مناطق عدة في ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي المجاور، قبل أن يتم التوصل إلى وقف لإطلاق النار برعاية «روسية - تركية» في نهاية أغسطس الماضي.

ورغم وقف إطلاق النار، تتعرض المنطقة بين الحين والآخر لغارات سورية وأخرى روسية، تكثفت وتيرتها أخيراً، حيث لاتزال تلك المنطقة تخضع لسيطرة فصائل مسلحة.

طباعة