اشتباكات بين الجيش السوري وقوات تركية في رأس العين

    ارتفاع أعمدة الدخان نتيجة الاشتباكات. أ.ف.ب

    قالت وسائل إعلام سورية رسمية، أمس، إن اشتباكات عنيفة دارت بين الجيش السوري وقوات تركية في ريف مدينة رأس العين الحدودية.

    وأفاد مراسل وكالة الأنباء السورية «سانا» في الحسكة، بأن «إرهابيين ومرتزقة تابعين للقوات التركية استهدفوا بسلاح المدفعية منازل الأهالي في قرية تل الورد بريف رأس العين الجنوبي الشرقي».

    وذكر المراسل أن القوات التركية احتلت قريتي المحمودية والدربو بريف رأس العين، مشيراً إلى حركة نزوح كبيرة للأهالي من ريف تل تمر نتيجة العدوان التركي.

    وكانت القوات السورية تقدمت بناءً على اتفاق مع الأكراد للتمركز في مواقع بالمنطقة.

    من جانبها، نددت الحكومة السورية بما وصفته بأنه احتلال لأراضيها في حين طالبت المعارضة بالعدالة والسلام، أمس، مع بدء أعمال لجنة تدعمها الأمم المتحدة شُكّلت لتحقيق مصالحة سياسية تنهي الحرب المستمرة منذ سنوات.

    ويمثل اجتماع اللجنة الدستورية، المؤلفة من أعضاء من الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني، خطوة أولى، فيما تقول الأمم المتحدة إنه طريق طويل نحو التوافق السياسي.

    طباعة