كازاخستان تعلن إخراج 47 من مواطنيها من سورية

أعلنت كازاخستان أنه تم إخراج عشرات من مواطنيها، ومن بينهم أطفال، من سورية، بعد أن كانوا محتجزين «رهائن» لدى الإرهابيين.

وكان عشرات من مواطني كازاخستان غادروا البلد للانضمام إلى جماعات مسلحة في سورية منذ اندلاع العنف في ذلك البلد عام 2011، بحسب أجهزة الأمن الكازاخستانية.

وقال الرئيس نور سلطان نزارباييف «في 6 يناير من هذا العام، تم إخراج 47 مواطناً كازاخستانياً، من بينهم 30 طفلاً، من سورية».

وأضاف «لقد انخدعوا وتوجهوا إلى ذلك البلد الذي يعاني أزمة، حيث احتجزهم الإرهابيون رهائن».

وتابع «سنواصل العمل على إعادة الأطفال (الذين تم أخذهم) إلى منطقة قتال رغماً عنهم»، دون أن يكشف تفاصيل عن العملية.

 

طباعة