بوتين ونتنياهو يناقشان هاتفياً الوضع في سورية

أعلن الكرملين، أمس، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ناقشا في اتصال هاتفي الوضع في سورية، مع الأخذ بعين الاعتبار نية الولايات المتحدة سحب قواتها من سورية. وأعلن المكتب الصحافي التابع للرئيس الروسي، في بيان، أنه تم إجراء المحادثة الهاتفية، بناءً على طلب من الجانب الإسرائيلي، بحسب وكالة سبوتنيك.

وجاء في البيان: «ركز النقاش على تطور الوضع في سورية، على ضوء النية الأميركية المعلنة سحب قواتها من هذا البلد. وشدد على الحاجة إلى الهزيمة النهائية للإرهاب والتقدم السريع في التسوية السياسية بالجمهورية العربية السورية».

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد أعلن في التاسع عشر من الشهر الماضي، بدء انسحاب القوات الأميركية من سورية، مبرراً ذلك بأنه تمت هزيمة تنظيم «داعش» الإرهابي في سورية.

وقبل يومين، قال ترامب، في اجتماع لمجلس الوزراء بالبيت الأبيض: «لم أحدد جدولاً زمنياً للانسحاب من سورية. ولم أقل إنه سيستغرق أربعة أشهر، لكن عودة القوات ستستغرق بعض الوقت».

 

طباعة