«قسد» تستعيد السيطرة على مستشفى هجين بدير الزور

سوريون نازحون من دير الزور في أحد المخيّمات شمال سورية. أ.ف.ب

تمكّنت قوات سورية الديمقراطية (قسد)، أمس، من استعادة مستشفى مدينة هجين بريف دير الزور الشرقي، بعد معارك عنيفة مع مسلحي تنظيم داعش الإرهابي.

وقال مصدر في مجلس دير الزور العسكري، التابع لـ«قسد»، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «استعادت قواتنا فجراً السيطرة على مبنى مستشفى هجين الذي طاله التدمير بشكل كبير جداً، بعد معارك عنيفة مع مسلحي داعش»، لافتاً إلى أن المعارك مستمرة للسيطرة على مدينة هجين رغم شراستها، مشيراً إلى أن مسلحي داعش يعتمدون على المفخّخات والانتحاريين في التصدي لتقدم قوات «قسد».

وأوضح أن «قوات (قسد) دفعت خلال اليومين الماضيين بتعزيزات عسكرية كبيرة لمدينة هجين تحت غطاء طائرات التحالف الدولي». وكانت قوات سورية الديمقراطية سيطرت ليلة الجمعة الماضية على المستشفى وحي الحوامة في مدينة هجين، إلّا أن مسلّحي داعش استعادوها بعدها بيوم.

واعتبر القائد العسكري أنه بعد دخول قوات «قسد» إلى المدينة وكسر دفاعات تنظيم داعش، أصبحت السيطرة على مدينة هجين مسألة وقت، إلا أن وجود مدنيين في المناطق التي تحت سيطرة تنظيم داعش تحدّ من تقدم قوات سورية الديمقراطية.

من ناحية أخرى، نشرت الوكالة السورية للأنباء (سانا) تقريراً قالت فيه إن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهداف جوية معادية بمحيط مطار دمشق الدولي، لكنها قالت في وقت لاحق إن الهجوم لم يحدث.

 

طباعة