توقيف 400 لاجئ سوري في لبنان خلال دهم مخيمات اللجوء - الإمارات اليوم

توقيف 400 لاجئ سوري في لبنان خلال دهم مخيمات اللجوء

أوقف الجيش نحو 400 لاجئ سوري في دهم لمخيمات اللجوء في بلدة عرسال في شرق لبنان، بعضهم مطلوب بموجب مذكرات أمنية، والعدد الأكبر منهم بسبب انتهاء صلاحية أوراق إقاماتهم، وفق ما ذكر مصدر عسكري، أمس.

وأعلن الجيش، في بيان، أول من أمس، أنه إثر «عملية تفتيش لمخيمات النازحين السوريين في بلدة عرسال لملاحقة مطلوبين»، تمّ توقيف «33 مطلوباً بموجب مذكرات توقيف، و56 شخصاً من دون أوراق ثبوتية، بالإضافة إلى 300 آخرين بحوزتهم أوراقاً منتهية الصلاحية».

وأوضح مصدر عسكري أن «جميع الموقوفين هم من السوريين»، موضحاً أنه «تم تسليم من بحوزتهم أوراقاً منتهية الصلاحية، ومن لا يمتلكون أوراقاً ثبوتية إلى الأمن العام لتسوية أوضاعهم، في حين جرى توقيف المطلوبين بموجب مذكرات توقيف، لارتكابهم أعمالاً مخلة بالقانون».

وقال رئيس بلدية عرسال، باسل الحجيري، إن طريقة إجراء الدهم «غير صحيحة، إذ يأتون لتوقيف عدد من المطلوبين، ويعتقلون 400 شخص في الوقت ذاته».

وأضاف «يعتقلون هذا العدد الكبير ليحددوا لاحقاً من هم المطلوبون منهم، في حين أنه من الأفضل أن يوقفوا المطلوبين مباشرة من دون أن يزعجوا الجميع».

وتمّ إطلاق بعض الموقوفين ليلاً، وفق الحجيري.

 

طباعة