المبعوث الأممي الجديد لسورية يتوقع مهمة شديدة الصعوبة - الإمارات اليوم

المبعوث الأممي الجديد لسورية يتوقع مهمة شديدة الصعوبة

توقع المبعوث الأممي الجديد لسورية، الدبلوماسي النرويجي، غير بيدرسن، أمس، أن تكون مهمته شديدة الصعوبة، إلا أنه أعرب عن أمله في أن يسهم في إنهاء الصراع الذي طال أمده. وقال بيدرسن لمحطة «إن.آر.كيه» النرويجية، أمس: «هذا الصراع مستمر منذ سنوات طويلة جداً، وإذا ما كان باستطاعتي الإسهام في إنهاء الصراع، فعلي أن أقول نعم لمثل هذا التحدي». وأشار إلى الحاجة للحصول على دعم من مجلس الأمن الدولي والقوى الإقليمية، «والأهم من ذلك، إجراء حوار جيد مع الأطراف السورية، حتى تكون لدينا عملية ذات صدقية وشاملة».

وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، أمس تعيين بيدرسن، الذي يشغل حالياً منصب سفير بلاده لدى الصين، لشغل المنصب الأممي.

ومن المقرر أن يتسلم مهمته نهاية نوفمبر الجاري من ستافان دي ميستورا، الذي شغل منصب المبعوث الأممي لسورية لأربع سنوات.

طباعة