غوتيريس: عملية السلام السورية وصلت إلى مرحلة مهمة

غوتيريس: أكد ضرورة التطبيق الكامل لقرار مجلس الأمن 2254 وإعلان جنيف. أ.ف.ب

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، وصول عملية السلام السورية إلى مرحلة مهمة، إثر انعقاد مؤتمر الحوار الوطني في «سوتشي»، والاتفاق على تشكيل لجنة دستورية برعاية الأمم المتحدة، وبما يتوافق مع قرار مجلس الأمن 2254.

وذكر في تصريحات بالمقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك، وجود تفاهم بأن مثل هذه اللجنة يجب أن تشكل على الأقل من الحكومة وممثلي المعارضة في المحادثات السورية في جنيف، والخبراء السوريين والمجتمع المدني والمستقلين وزعماء العشائر والنساء، وأنها ستتضمن أيضاً تمثيلاً كافياً من المكونات العرقية والدينية في سورية.

وأشار إلى عزم مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية ستافان دي ميستورا، العمل انطلاقاً من نتائج مؤتمر سوتشي لتحقيق الهدف المشترك، وهو التطبيق الكامل لقرار مجلس الأمن 2254 وإعلان جنيف.

وشدّد على ضرورة أن يرافق تحقيق التقدم على مسار التسوية السياسية للصراع في سورية إحراز تقدم على الأرض، مشيراً إلى عدم دخول قوافل الإغاثة المنقذة للحياة إلى المناطق المحاصرة خلال الشهرين الماضيين، لافتاً إلى التقارير الجديدة التي أفادت باحتمال استخدام الأسلحة الكيماوية.

طباعة