نصرالله: "نحن رجال معركة سورية وصناع انتصاراتها"

وعد الأمين العام لحزب الله، حسن نصرالله، أنصاره "بالنصر" في معارك سورية، معترفا بمقاتلة الحزب إلى جانب قوات النظام ضد المعارضة المسلحة، ومحذرا في الوقت نفسه من أن سيطرة الجماعات التي وصفها بـ"التكفيرية" على سورية وبخاصة على المناطق المحاذية للبنان، ستشكل خطراً كبيراً على كل اللبنانيين.

وقال نصرالله، عبر شاشة عملاقة، اليوم، في مهرجان أقيم في بلدة مشغرة في وادي البقاع شرق لبنان، بمناسبة ذكرى تحرير الجنوب اللبناني من الاحتلال الاسرائيلي، "هذه المعركة كما كل المعارك السابقة نحن أهلها، نحن رجالها، نحن صناع انتصاراتها، وسورية هي ظهر المقاومة، والمقاومة لا تستطيع أن تقف مكتوفة الأيدي ويكسر ظهرها".

وتابع "إذا تمكنت الجماعات التكفيرية من السيطرة على المناظق الحدودية مع لبنان فإنها ستشكل خطراً على كل اللبنانيين، والسنة أولاً".

طباعة