مصر: الإعدام لمنفذي «مذبحة رفح الثانية».. واعتقال قيادي إخواني

قضت محكمة مصرية، أمس، بإعدام عادل حبارة وستة آخرين في قضية «مذبحة رفح الثانية». كما عاقبت محكمة جنايات القاهرة ثلاثة متهمين بالسجن المؤبد، و22 متهماً آخرين بالسجن 15 عاماً، وقضت ببراءة ثلاثة متهمين.

يذكر أن النيابة العامة وجهت للمتهمين اتهامات بارتكاب جرائم إرهابية بمحافظات «شمال سيناء والقاهرة وسيناء»، ونسبت إليهم قتل 25 من مجندي الأمن المركزي، بجانب قتل مجندين للأمن المركزي ببلبيس، واتهامات أخرى، بينها التخابر مع تنظيم القاعدة.

وكشفت تقارير الأمن الوطني قيام المتهم الثاني «عادل حبارة» بالتخابر مع من يعملون لمصلحة جماعة إرهابية مقرها خارج البلاد، للقيام بأعمال إرهابية بالبلاد، بأن اتفق مع المتهم الـ 35 عضو مجلس شورى تنظيم القاعدة ببلاد العراق والشام على أن يمده بالدعم المادي اللازم لرصد المنشآت العسكرية والشرطية وتحركات القوات بسيناء، تمهيداً لاستهدافها، ومبايعته لمسؤول تلك الجماعة.

من ناحية أخرى، ألقت سلطات مطار القاهرة، أمس، القبض على أحمد ثروت عبدالحميد رفاعي، شقيق زوج إحدى بنات خيرت الشاطر، النائب الأول لمرشد جماعة الإخوان، لدى عودته من قطر لتورطه في التحريض على أعمال عنف وإرهاب وغسيل أموال.

طباعة