كانت حامل في الشهر السابع.. تجار مخدرات يقتلون امرأة حاولت سرقتهم

أفاد تقرير أميركي أن امرأة حامل في شهرها السابع من شيكاغو قتلت برصاص فريق من تجار المخدرات كانت تحاول سرقتهم.

قال مصدر في إنفاذ القانون لصحيفة "شيكاغو صن تايمز" إن المرأة - التي حددتها العائلة على أنها جينيسيس إسكوبار البالغة من العمر 21 عامًا - دبرت عملية السرقة مع صديقها.

وأكدت الشرطة أن إسكوبار صعدت إلى سيارة كانت متوقفة في حي بلمونت كراجين بالمدينة حوالي الساعة 1 ظهرًا، عندما أطلق عليها ضحاياها المقصودون النار في كتفها وظهرها ويدها.

أفاد شهود عيان أن قاتليها ألقوا بجسدها في الشارع وألقوا كومة من النقود فوق جثتها قبل أن ينطلقوا بسرعة.

وكشف المصدر أن صديق إسكوبار الذي لم يكشف عن اسمه - والذي كان متمركزًا خارج السيارة أثناء إطلاق النار - انتزع بعض النقود وهرب، تاركًا الأم الحامل تلفظ أنفاسها على الأرض.

تم نقل إسكوبار إلى مستشفى قريب، حيث أعلنت وفاتها.

كما قُتلت ابنة اسكوبار، التي كان من المتوقع أن تولد في غضون شهرين، في إطلاق النار.

وأظهرت سجلات المحكمة التي حصلت عليها صحيفة "صن تايمز" أن إسكوبار، التي تم اعتقالها مرات عدة في السنوات الأخيرة، كان قيد المراقبة بتهمة حيازة سيارة مسروقة.

وأظهرت سجلات المحكمة أنه تم إسقاط التهم الأخرى المتعلقة بسرقة التجزئة وحيازة المخدرات.

لم يتم حتى الآن إجراء أي اعتقالات، فيما لازالت الشرطة تحقق في الحادثة.

طباعة