حبس طبيبة ألمانية أصدرت اعفاءات مزورة من قرار وضع الكمامات

صورة أرشيفية

قضت محكمة ألمانية بسجن طبيبة عامين وتسعة أشهر لإصدارها إعفاءات لأكثر من أربعة آلاف شخص بشكل غير قانوني من وضع الكمامات أثناء جائحة فيروس كورونا.

وذكرت إذاعة "اس دبليو آر" العامة أن محكمة إقليمية في بلدة فاينهايم جنوب غربي البلاد أدانت الطبيبة مساء الاثنين لإصدارها شهادات إعفاء لأشخاص من جميع أنحاء ألمانيا، معظمهم لم تقابلهم أو تفحصهم.

وقالت الطبيبة أثناء المحاكمة إن وضع الكمامات مضر بالصحة.

وبالإضافة إلى عقوبة السجن، منعت المحكمة الطبيبة من مزاولة المهنة ثلاث سنوات، وأمرتها بسداد 28 ألف يورو (29550 دولار)، وهو المبلغ الذي حصلت عليه لإصدار الشهادات الطبية، كما تم تغريم مساعد الطبيبة 2700 يورو. وذكرت الإذاعة أن محامي الطبيبة يعتزم استئناف الحكم.

وتجمع عشرات من مؤيدي الطبيبة خارج المحكمة للاحتجاج على الحكم والقيود الألمانية المتعلقة بالجائحة.

طباعة