ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات في الفلبين إلى 44

أعلن المجلس الوطني للحد من مخاطر الكوارث وإدارتها في الفلبين، اليوم ارتفاع عدد ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية التي ضربت أنحاء مختلفة من البلاد خلال عطلة عيد الميلاد (الكريسماس)، إلى 44 شخصا، بالإضافة إلى تضرر ما يربو على 500 ألف شخص جراء الفيضانات.

وأوضح المجلس أن 28 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين، بينما نزح أكثر من 56800 شخص واضطروا إلى المكوث في مراكز إجلاء أو البقاء مع أصدقاء أو أقارب.

ومعظم المفقودين من الصيادين الذين خرجوا إلى البحر برغم الطقس السيئ، بحسب مسؤولي مكافحة الكوارث ومسؤولين محليين.

وتوفى 19 شخصًا في إقليم ميساميس أوكسيدنتال، حيث أدت الأمطار الغزيرة إلى فيضانات وانهيارات أرضية.

وتم تسجيل وفاة 16 شخصًا جراء الفيضانات في أقاليم أخرى بجنوب البلاد، بينما تم تسجيل وفاة تسعة أشخاص في أقاليم شرقي البلاد ووسطها.

وأشار المجلس الوطني إلى تقديرات تفيد بأن قيمة الخسائر في مجالي الزراعة والبنية التحتية قد وصلت إلى حوالي 1.41 مليار بيزو فلبيني (25 مليون دولار).

طباعة