مقتل 22 شخصاً في حريق بدار للمسنين في روسيا

صورة أرشيفية

قال محققون اليوم السبت إن 22 شخصا لقوا حتفهم في حريق اندلع في دار للمسنين في منطقة سيبيريا الروسية.

والتهم الحريق الطابق الثاني من المبنى، الذي لم يتم تسجيله رسمياً دارا للمسنين. وتم إخماد النيران في الساعات الأولى من صباح اليوم عندما انتهى رجال الإنقاذ من تمشيط الأنقاض في مدينة كيميروفو، حسبما ذكرت وسائل إعلام رسمية وخدمات الطوارئ.

وقال مسؤولون إن العديد من دور المسنين تعمل بدون تسجيل في روسيا ولا يمكن إخضاعها لعمليات تفتيش لأنها تعتبر ملكية خاصة.

وقالت وكالة الإعلام الروسية نقلا عن سلطات المدينة إن مخالفة لوائح السلامة من الحرائق قد يكون السبب وراء الكارثة التي حدثت مساء الجمعة في المدينة الواقعة على بعد 3600 كيلومتر شرقي موسكو.

طباعة