الصحة العالمية: وفاة ما لا يقل عن 15 ألف شخص في أوروبا بسبب الحر خلال 2022

لقي 15 ألف شخص على الأقل حتفهم هذا العام بسبب الحرارة المفرطة في أوروبا، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

وقال هانز كلوج المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا أمس في بداية مؤتمر المناخ (كوب 27) في مصر إن المنطقة شهدت أكثر شهور الصيف حرارة وأكثر شهر أغسطس حرارة منذ بدء السجلات.

وقال إنه كان هناك تركز عام لموجات الحرارة والجفاف وحرائق الغابات في أوروبا هذا الصيف، ولها جميعا تأثيرات صحية سلبية على السكان.

وأضاف كلوج إن الإجهاد الحراري، وهي حالة لا يستطيع فيها الجسم تبريد نفسه، هو السبب الرئيسي للوفيات المرتبطة بالطقس في المنطقة الأوروبية التابعة لمنظمة الصحة العالمية.

ووفقا للبيانات المقدمة من الدول الأعضاء حتى الآن، لقي ما لا يقل عن 15 ألف شخص حتفهم بسبب الحرارة هذا العالم.

طباعة