مصر.. أزمة "إعدام الكتاكيت" تصل إلى البرلمان

أثارت مقاطع فيديو لإعدام الكتاكيت «صغار الدجاج» ضجة كبيرة في مصر، وسط حديث عن أزمة كبيرة في قطاع الدواجن والأعلاف.

وفي مداخلة هاتفية بقناة «صدى البلد»، علق نائب رئيس اتحاد منتجي الدواجن في مصر ثروت الزيني، على هذه التطورات قائلا: «مزارع كثيرة توقفت بسبب عدم توافر الذرة والصويا.»

وأضاف الزيني:«الأعلاف والذرة والصويا موجودة في الموانئ لأكثر من شهرين، وطالبنا محافظ البنك المركزي ورئيس الوزراء بسرعة الإفراج الكلي على الذرة والصويا».

وأردف:«فيديوهات إعدام الكتاكيت بسبب عدم توافر الأعلاف حقيقية للأسف..بعض المربين يخسرون كثيرا ولا تتوافر الأعلاف لديهم ويضطرون للتخلص من الكتاكيت».

وبعد تزايد الحديث حول أزمة الأعلاف وارتفاع أسعار الدواجن والبيض خلال الأيام القليلة الماضية، خرج بعض أعضاء مجلس النواب المصري للحديث حول الأزمة، والإعلان عن تحركات للبرلمان في هذا الشأن.

جاء هذا في الوقت الذي قال فيه رئيس شعبة الدواجن عبدالعزيز السيد، إن ما تم تداوله بشان إعدام الكتاكيت على منصات السوشيال ميديا، كارثة بمعنى الكلمة، قائلا:«كان عندنا أزمة والآن أصبحت كارثة تهدد صناعة الدواجن.»

 من جانبه، كشف النائب هشام الحصري، رئيس لجنة الزراعة بمجلس النواب، أنه سيكون هناك حلا جذريا لأزمة الدواجن والأعلاف التي تفاقمت خلال الساعات الماضية، مشيرا إلى أنه سيتم عقد اجتماع بمجلس الوزراء لبحث الأزمة والتوصل إلى حل بشأنها يحقق المصلحة العامة للدولة.

وأضاف الحصري، خلال تصريحات تلفزيونية أن لجنة الدواجن عقدت اجتماعا لمتابعة الأزمة وحلها، وتم الحديث مع وزير الزراعة ورئيس مجلس الوزراء بشأن الأزمة، موضحا أن الساعات المقبلة ستتشهد حلولا جذرية لتلك الأزمة حسب «القاهرة 24».

وعلم، أن وزير الزراعة، من المقرر أن يعقد اجتماعا، مع عدد من منتجي الأعلاف لمناقشة أزمة ارتفاع أسعار الأعلاف، وما يترتب عليه من غلاء في الأسعار.

وأكد عمرو درويش عضو مجلس النواب، خلال بيان عاجل مُوجّه للحكومة أن السوق المصري يُعاني نقصا حادا من خامات الأعلاف، والموجود منها تكلفته مرتفعة جدا مما دفع العديد من مربي الدواجن إلى اللجوء لإعدام ملايين الكتاكيت نظرا لعدم وجود مشترين.

وشدد في بيانه على أن الأزمة الأخيرة تُعد الأصعب في تاريخ صناعة الدواجن، مما يستدعي محاسبة المقصرين وتحركا عاجلا وسريعا لإنقاذ مكونات هذه الصناعة الهامة والاستراتيجية.

من جهته، أوضح برلماني في طلب إحاطة مقدم لمجلس النواب، أنه مع وجود تسهيل في الإفراج عن بعض مشتقات الأعلاف، فإن ما يحدث فقط في الذرة الصفراء بينما باقي مشتقات الأعلاف متعطلة.

 

طباعة