مليون حاج يتوافدون إلى صعيد عرفات

يواصل نحو مليون حاج التوافد إلى صعيد عرفات الطاهر منذ الصباح لتأدية الركن الأعظم في الحج وهو الوقوف بعرفات حيث يستمعون قبيل آذان الظهر إلى "خطبة عرفات" في مسجد نمرة والتي يلقيها اليوم معالي الشيخ الدكتور محمد العيسي عضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية والأمين العام لرابطة العالم الاسلامي وعقب انتهاء الخطبة يؤدي الحجاج صلاة الظهر والعصر جمعا وقصرا .

ويقف الحجاج بعرفات - وهو الركن الأعظم في الحج - خاشعين مبتهلين ضارعين بالدعاء إلى الله والتلبية والذكر وقراءة القرآن حتى غروب شمس يوم عرفة.

وبعد غروب شمس اليوم، يفيض الحجاج إلى مشعر مزدلفة لتأدية صلاتي المغرب والعشاء جمعا وقصرا والمبيت في مزدلفة وجمع الحصوات لرمي جمرة العقبة الكبرى ثم الذهاب مع شروق شمس الغد العاشر من ذي الحجة يوم النحر إلى البيت الحرام لتأدية طواف الإفاضة -الركن الثالث من الحج - .

ورغم استمرار الجائحة عالمياً نجحت المملكة العربية السعودية في زيادة أعداد الحجيج إلى مليون حاج في عودة لمشهد الحاج قبل عامين ليعج جبل عرفات بأصوات ودعوات الحجاج.

طباعة