مسلح يقتل 3 ضباط ويصيب 5 بمذبحة في ولاية كنتاكي الأميركية

أعلنت السلطات الأميركية، مساء أمس، مقتل ثلاثة من عناصر الشرطة وإصابة خمسة آخرين في شرق ولاية كنتاكي، عندما فتح رجل يحمل بندقية النار على الشرطة التي كانت تحاول تنفيذ أمر باعتقاله.

واعتقلت الشرطة لانس شتورتس البالغ من العمر 49 عاما في وقت متأخر من ليل الخميس، بعد مواجهة استمرت لساعات في منزل في ألين، وهي بلدة صغيرة في تلال أبالاتشي.

كما أصيب مسؤول في إدارة الطوارئ وقتل كلب شرطة، حسبما جاء في بيان الاعتقال.

وقال جون هانت، قائد شرطة مقاطعة فلويد، للصحفيين بعد ظهر الجمعة، إن العناصر التي استجابت واجهت "جحيما خالصا" عندما وصلت إلى مكان الحادث.

وأضاف أن شتورتس استسلم بعد مفاوضات ضمت أفراد عائلته، وصرح لوسائل إعلام محلية بأن عناصر إنفاذ القانون كانت تنفذ أمرا قضائيا صدر مساء الخميس بشأن حالة عنف منزلي.

وقال هانت إن أحد عناصر، ويليام بيتري، وكابتن الشرطة بريستونسبيرغ رالف فراسور قتلا في إطلاق النار.

بدروها، قالت الشرطة في منشور على وسائل التواصل الاجتماعي، مساء الجمعة، إن عنصرا آخر من بريستونسبيرغ وهو جاكوب شافينز، توفي بعد نقله إلى المستشفى.

طباعة