مقتل فتى وإصابة 3 أشخاص بإطلاق نار خلال تجمع احتفالي وسط واشنطن

لقي فتى في الخامسة عشرة من عمره مصرعه وأصيب ثلاثة بالغين، من بينهم ضابط شرطة، في إطلاق نار في العاصمة الأميركية واشنطن، ليل أمس الأحد، حسبما أفاد مسؤولون.

قال رئيس شرطة العاصمة روبرت كونتي إن إدارة شرطة العاصمة أبلغت عن حادث في حفل موسيقي، حيث اندلع شجار.

وقال كونتي، إنه بعد ذلك بوقت قصير وقعت حادثة ثانوية، "بدأ الناس خلالها بالتفرق والبعض تعرض للدهس"، لذلك ألغي الحفل لأنه بدا أنه "غير آمن"، وفقا لشبكة "ABC NEWS" الأميركية.

وأضاف كونتي إنه أثناء تقديم المساعدة للأشخاص الذين وقعوا في التدافع، عثر على سلاح ناري حيث أطلق النار على العديد من الأشخاص في أعقاب الأحداث السابقة.

من جانبه قال عمدة واشنطن موريل باوزر في مؤتمر صحافي "لدينا طفل قتل في حادث لم يكن التخطيط له جيدا، وشارك فيه أشخاص يحملون سلاحا". وأضاف: "حتى مع قيام الشرطة بإدارة الحشد في الموقع، استخدم شخص ما مسدسا ولقي طفل مصرعه"، داعيا إلى "محاسبة" المسؤولين عما جرى.

طباعة