الكويت.. 10 سنوات سجناً لـ«عصابة» زورت تحاليل دم لوافدين

قضت محكمة الاستئناف بالكويت برئاسة المستشار نصر سالم آل هيد بحبس 8 متهمين لمدة 10 سنوات، بعد أن تلاعبوا وزورا عينات دم في تحاليل لأمراض مزمنة مقابل رشاوى من وافدين في معاملات الإقامة، وتم ضبط 3 متهمين وهروب وتواجد 5 خارج الكويت، حيث أيدت محكمة الاستئناف حبس 3 منهم حضورياً - المتهمين الرئيسيين الموظفين، لمدة 10 سنوات مع الشغل والنفاذ.

وكانت وزارتي الصحة والداخلية -الإدارات المختصة بمتابعة الوافدين ومباحث شؤون الإقامة-، اكتشفتا بداية الواقعة، بعد تلقي وزارة الصحة اتصالاً من الإدارة العامة لمتابعة الوافدين بوزارة الداخلية، وتمت إعادة الفحص بصفة الاستعجال لعدد 4 وافدين (فحصاً شاملاً) فحص دم للفيروسات الكبدية ب – ج وفيروس الإيدز) وأشعة الصدر لكشف الدرن بوحدة مكافحة الدرن.

وبينت النتائج إيجابية الفحص بالنسبة للفيروسات الكبدية بمعدل (2 إيجابي لفيروس التهاب الكبد الوبائي ب) و(2 إيجابي لفيروس التهاب الكبد الوبائي ج) بينما كانت الفحوصات الصدرية للدرن سليمة بالنسبة للوافدين الـ4.

بعدها تم ضبط عصابة تتلاعب بنتائج الفحص الطبي عن طريق التلاعب في عينات الدم عند نقلها ما بين مكان سحب العينات والمختبر، وذلك بتواطئ من حارس الأمن وتورط مفتش صحي من وزارة الصحة.

وتقود العصابة امرأة تقوم بتزوير الأختام الخاصة بنتائج الفحوصات، ووضع أختام النتائج السليمة على العينات الملوثة، وذلك في بلد الوافدين.

 

طباعة