قصر باكنغهام يعلن تجريد الأمير أندرو من مهامه الملكية والعسكرية

أعلن قصر باكنغهام، الخميس، أن دوق يورك الأمير أندرو، تخلى عن مهامه العسكرية والملكية، وذلك على خلفية قضية دعوى قضائية أميركية يواجهاها بتهم الاعتداء على فرجينيا جوفري.

وقال القصر في بيان مساء اليوم «بموافقة الملكة، أعيدت المهام العسكرية لدوق يورك والرعايات الملكية إلى الملكة».

وأكد البيان أن دوق يورك لم يتولى أي مهام رسمية بعد الآن.

وجاء القرار الأخير، بعدما قرر قاضٍ أميركي بإمكانية المضي في الدعوى المدنية المقدمة من سيدة تدعى فرجينيا جوفري تتهم الأمير البريطاني بالاعتداء عليها عندما كانت دون السن القانونية.

 

طباعة