الفحوص تثبت إصابة 400 من أعضاء البرلمان الهندي بكورونا

أثبتت الفحوص إصابة أكثر من 400 من الموظفين وأعضاء في البرلمان الهندي في نيودلهي بفيروس كورونا، حسبما ذكرت وكالة "أنباء آسيا الدولية" الهندية للأنباء نقلا عن مسؤول لم تكشف عن هويته.

وأفادت الوكالة بأن الفحوص أظهرت إيجابية عينات 402 شخصا من أصل 1409 أشخاص في الفترة من 4 إلى 8 يناير.

وذكرت وكالة "بلومبرغ" للأنباء أنه من المقرر أن يبدأ نواب البرلمان مناقشات بشأن الميزانية الاتحادية في وقت لاحق الشهر الجاري.

وتشهد العاصمة الهندية نيودلهي ارتفاعا حادا في الإصابات اليومية بفيروس كورونا، وفرضت بالفعل قيودا على التجمعات والتحركات. ومع ذلك، قال رئيس وزراء ولاية دلهي، أرفيند كيجريوال، في مؤتمر صحافي افتراضي اليوم الأحد: "ليس لدي نية لفرض إغلاق".

وحث كيجريوال السكان على استخدام الكمامات وتلقي التطعيم بشكل كامل. وقال إنه حتى مع استمرار ارتفاع العدد اليومي للإصابات، فإن الوفيات المرتبطة بكورونا وعدد الحالات التي تتطلب العلاج في المستشفى لا يزال منخفضا مقارنة بالوضع قبل عام.

سجلت الهند 159 ألفا و632 حالة جديدة خلال 24 ساعة صباح اليوم الأحد، فيما سجلت البلاد أسوأ انتشار للعدوى في إجمالي ثلاثة أيام منذ يونيو.

طباعة