عقب فوز الجزائر بلقب كأس العرب.. الجيش يعتبر الكأس "رداً قوياً على الأعداء"

رغم مرور أكثر من أسبوع، علق رئيس الأركان الجزائري الفريق سعيد شنقريحة، على فوز الجزائر بلقب كأس العرب لكرة القدم لأول مرة في تاريخها، وذلك خلال التنصيب الرسمي للقائد الجديد لقوات الدفاع الجوي.

وقال شنقريجة، في تصريحات نقلتها صفحة وزارة الدفاع الجزائرية الرسمية على فيسبوك، الأحد، إن تتويج المنتخب "فرصة سانحة للتعبير عن الروح الوطنية المتأججة (...) وهو رد قوي وصريح على أعداء الأمس واليوم، وعلى كل من يحاول التشكيك في وحدة هذا الشعب، وغيرته الكبيرة على وطنه".

وأضاف "هذا الإنجاز الرياضي التاريخي يعد بمثابة الهدية الثمينة، التي وفق محاربو الصحراء في تقديمها لوطنهم ولشعبهم، في نهاية هذا العام، الحافل بالأحداث والإنجازات".

ولم يوضح شنقريحة من يقصد بالأعداء، لكن الجزائر قررت قطعت علاقتها بالمغرب، في أغسطس الماضي.

واتهمت الرئاسة الجزائرية جماعتي رشاد الإسلامية وحركة الماك الانفصالية في منطقة القبائل (صنفتهما ضمن المنظمات الإرهابية) بالتورط في حرائق غابات مدمرة في نفس الشهر.

وكان دبلوماسي مغربي في نيويورك دعا لحق شعب منطقة القبائل في تقرير المصير، فردت الجزائر باستدعاء سفيرها في الرباط في يوليو الماضي.

وفي احتفالية التنصيب الجديد أكمل شنقريحة قائلا: "هذه الإنجازات وهذه الديناميكية، التي ساهمت بشكل كبير في استرجاع المواطن الجزائري لثقته في مؤسسات دولته، ودفعته للانخراط بحماس في ورشاتها الواعدة، لأنه أصبح أكثر وعيا بالرهانات الدولية والإقليمية الحالية، وأكثر تفطنا بمؤامرات المتربصين، وبما يحاك ضد بلاده في السر والعلن".

 

طباعة