"كسر الموجة" هي كلمة العام في ألمانيا

في ظل هيمنة جائحة كورونا على كل أوجه الحياة تقريبا في ألمانيا وفي مختلف أنحاء العالم على مدار العامين الماضيين، ألقى الخبراء الألمان الضوء على أثرها على اللغة أيضا.

واختارت جمعية اللغة الألمانية أمس الخميس "كسر الموجه" كلمة العام.

وغالبا ما تترجم "حائل الأمواج" في سياق ساحلي. ولكن الكلمة أصبح لها صدى خاص فيما يتعلق بجهود وقف "موجات" الإصابة المرتبطة بالجائحة.

 وقالت مديرة جمعية اللغة الألمانية أندريا-إيفا إيفلس إن سبعا من أصل عشر كلمات للعام مرتبطة بالجائحة.

 وكانت "تعزيزي" و"التطعيم الإلزامي" و"أطفال الإغلاق" ثلاث كلمات أخرى بين العشرة الأوائل.

عادة ما تختار الحملة الكلمات التي، في وجهة نظر لجنة التحكيم، كان لها أثر لغوي خاص على الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية في ألمانيا.

طباعة