الأمير تشارلز: أهرامات مصر أعجوبة تتحدى الخيال وتذكرنا بأعمال المعجزات

سلطت صحيفة "التليجراف" البريطانية الضوء على زيارة الأمير تشارلز، ولى العهد البريطاني، وزوجته كاميلا دوقة كورنوال لمصر، وقال الصحيفة إن الزوجين الملكيين قاما بأول زيارة لهما معا إلى الأهرامات، حيث أظهر ولى العهد لزوجته براعة الإنسان التي قال إنها تتحدى الخيال.

والتقط الأمير والدوقة أفضل صور العطلة في منطقة أهرامات الجيزة وأمام أبو الهول في مصر، وسارا الزوجين جنبا إلى جنب في الجولة الشخصية التي قاما بها في واحدة من عجائب العالم القديم، وقت غروب الشمس، وأشارت "تليجراف" إلى أن كلا من الأمير والدوقة قام كل منهما بزيارة الأهرامات بشكل منفصل كل بصفته الشخصية، لكن لم يجتمعا هناك من قبل.

وقالت الصحيفة إنه من المفهوم أن الأمير كان حريصا على أن يظهر لزوجته الآثار التي يعتقدا أنها نموذج للإبداع الإنساني الذي يمكن أن يتعلم منه العالم الحديث.

وأبرزت قول الأمير تشارلز في حفل استقبال أقيم مساء الخميس إن التجمع بجوار هذه الأعجوبة من العالم القديم تذكرنا بأعمال المعجزات، وتابع قائلا: "إن تحدى الخيال هو أن تفكر في كيفية تمكن أسلافك باستخدام الأدوات البدائية من بناء مثل هذه الصروح الضخمة والرائعة مواءمتها تقريبا من الشمال إلى الجنوب".

وأشارت الصحيفة إلى أن الأمير والدوقة تسلقا هرم خوفو، ودخلا إلى مدخل النفق ليتعجبا من التاريخ الذي يتكشف أمامهما.

وأشارت "تليجراف" إلى أن هذه كانت المرة الأولى التي يزور فيها الأمير تشارلز القاهرة منذ 15 عاما، ولفتت إلى أن الأمير الراحلة ديانا سبق أن التقت الصور في الموقع في عام 1992 خلال زيارتها المنفردة لمصر.

وقالت "تليجراف" إن الزيارة الملكية لمصر هدفها الاحتفال بالعلاقات الثنائية بين البلدين قبل استضافة قمة مصر لقمة المناخ.

طباعة