اعتداء 3 لاجئين أفغان على جندية أميركية داخل قاعدة عسكرية

فتحت وكالة الاستخبارات الأميركية تحقيقا واسعا بشأن اعتداء عدد من اللاجئين الأفغان، على مجندة أميركية.

ووفقا لمحطة «أي بي سي»، اعتدى ثلاثة رجال أفغان، قدموا للجوء إلى الولايات المتحدة بعد أحداث طالبان الأخيرة، على جندية أميركية في قاعدة عسكرية في 19 سبتمبر الماضي.

وعند وصول الجندية الأميركية إلى قاعدة فورت بليس العسكرية في نيو ميكسيكو، قرب منتصف الليل، هجم عليها ثلاثة رجال أفغان كانوا قد وصلوا مؤخرا من أفغانستان للجوء.

وحسب صحيفة المرصد السعودية، لم تكشف السلطات نوع الاعتداء، وهل تخلل تحرشا جنسيا، أم اقتصر على الاعتداء الجسدي بالضرب.

ويأتي الاعتداء بعد أيام من القبض على لاجئ أفغاني، حاول اغتصاب فتاة قاصرة، في قاعدة عسكرية بولاية وسكونسن، استقبلت اللاجئين الأفغان مؤخرا.

وفي نفس القاعدة، تم القبض على رجل أفغاني آخر، اعتدى بالضرب المبرح على زوجته، خلال إقامتهما في القاعدة العسكرية.

 

طباعة