العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    امرأة تتسبب في مصرع طفليها بحادث مروع.. والشرطة البريطانية تبحث عنها

    صورة

    تواجه امرأة تدعى ماري ماكان، 35 عاماً، اتهاماً بقتل طفليها سمولر (10 أعوام)، وليلى (4 أعوام) في حادث سيارة مروع نتيجة قيادتها الخطرة على طريق M1 الذي يمتد من شمال إلى جنوب إنجلترا، وتعتقد السلطات البريطانية التي كثفت عمليات البحث عن الأم الهاربة أنها ربما تكون غيرت مظهرها للإفلات من المحاكمة.

    وكان من المفترض أن تمثل المرأة أمام محكمة أيليسبري كراون، قبل يومين، لكنها لم تحضر الجلسة أمام القاضي فرانسيس شيريدان للرد على تهمتي القيادة الخطرة والتسبب في وفاة طفليها بحادث تحطم سيارة بعد اصطدامها بشاحنة على الطريق السريع المتجه شمالًا بين التقاطعين 14 و 15 بالقرب من مدينة ميلتون كينز في مقاطعة باكنغهامشير.

    ولم يصب سائق الشاحنة في الحادث لكن الطريق السريع أغلق لمدة 12 ساعة، وقال أحد أفراد الأسرة في وقت سابق إن ماري ماكان كانت في طريق عودتها من حفل في لندن عندما وقع الحادث.

    وأصدر القاضي أمراً باعتقال الأم الهاربة بعد غيابها عن الجلسة، وطالب وزارة الداخلية البريطانية وضع الموانئ والمطارات في حالة تأهب، وقال: "من المرجح أن تفر إلى أيرلندا، هذه حالة محزنة، والهروب لتجنب توجيه الاتهام هو في نظري أمر مدبر من الأم".

    ومن جانبها، ناشدت الشرطة البريطانية الجمهور بالمساعدة في تحديد مكان الأم الهاربة، مؤكدة في ذات الوقت أنه لا يُعتقد أنها تشكل خطراً على عامة الناس، ولكن إذا رآها أحد عليه الاتصال بالشرطة فوراً.

    طباعة