برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وافد يتحرش بفتاة داخل مول بحائل.. والكاميرات ترصد ردة فعل حارس الأمن

    صورة

    تمكن حارس أمن في السعودية من إيقاف وافد حاول الهرب بعدما تحرش بفتاة أثناء وجودها داخل أحد المولات التجارية بمدينة حائل.

    وأظهر مقطع الفيديو الذي وثقته كاميرا مراقبة بالمول، رد فعل حارس الأمن عند رؤيته لوافد ضخم الجثة، قيل إنه أفغاني، بعد تحرشه بالفتاة، يتجه نحو الباب ليهرب منه، فقام بحمل الكرسي وتوجيهه نحوه بقوة لعرقلة هروبه.

    وأسفر ذلك عن سقوط المتحرش على الأرض، حيث أسرع حارس الأمن بإغلاق باب المول وقام بمعاونة زميله على إحكام قبضتهما عليه.

    وأثارت طريقة القبض على الجاني من قبل حارس الأمن جدلاً واسعاً على منصات التواصل بالسعودية، حيث أشاد عدد من النشطاء والمتابعين بتصرف الحارس ومنهم من وجه له اللوم على ما فعل.

    وفي رد على الفيديو المتداول، علق حارس الأمن عبدالرحمن الشمري الذي تصدى للمتحرش، قائلا عبر حسابه بتويتر رداً على بعض التعليقات التي صاحبت الفيديو خاصة بعد ضربه الوافد بالكرسي لمنعه من الهرب: «إنهم تمكنوا من القبض على المتحرش وأرادوا تسليمه للإدارة، إلا أنه حاول الهرب ما دفعه للتصدي له بهذه الطريقة وضربه للسيطرة عليه».

    وقال الحارس، في تغريدته: « يا إخوان أتمنى فهم الموضوع، مسكنا المتحرش بكل هدوء ونبي نسلمه للإدارة بس غافل خويي وحاول الهرب لأنه على خطأ».

    وأضاف حارس الأمن:« من داخلي ما قدرت أتحمل إنه يهرب وصار اللي صار، وأنا مسؤول عن كل كلام وإذا فيها ضرر علي مقدر ومكتوب والحمدلله».

    وتابع:«الحمدلله على كل حال واللي حصل سواء يأثر على وظيفتي أو أي مسائلة قانونية أنا أتحملها عني وعن خويي عبدالرحمن الحسيني، واللي حصل وضحته»، أما من ناحية المشكلة انتهت الحمدلله بتنازل من البنت وفقها الله»، حسب صحيفة المرصد السعودية.

    وسبق أن شهدت مناطق مختلفة في المملكة حالات تحرش، وكان آخرها قبل أيام قليلة، حيث ألقت شرطة منطقة المدينة المنورة القبض على شاب بعد رصده بمقطع فيديو أثناء تحرشه بسيدات في أحد المرافق العامة.


     

     

    طباعة