العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    كاميرات المراقبة تكشف قاتل تلميذتين بعد استدراجهما بالحلوى واغتصابهما.. فيديو

    القاتل المغتصب لحظة القبض عليه، وفي الإطار كاميرا المراقبة التي دلت عليه.

    نشرت لجنة التحقيق الروسية لقطات من إجراءات التحقيق في مسرح جريمة قتل مزدوجة في منطقة كيميروفو، والتي أظهرت رجلاً يشتبه في ارتكابه الجريمة الفظيعة.

    وفقًا لضباط إنفاذ القانون، استدرج القاتل المغتصب المنزل وخنق تلميذتين في العاشرة من العمر كانتا قد اختفتا في اليوم السابق.

    والضحيتان هما أوليانا وأناستازيا، وكانتا بصحبة قاتلهما، الذي اشترى لهم الحلوى من المتجر، حيث تم تسجيل هذه اللحظة بواسطة كاميرات المراقبة.

    وكانت تسجيلات الكاميرات هي التي سمحت لعناصر الشرطة باكتشاف القاتل بسرعة، حيث استغرق الأمر أقل من يوم للعثور عليه واعتقاله.

    وقالت الممثلة الرسمية لوزارة الشؤون الداخلية الروسية في منطقة كيميروفو، إيرينا فولك، أن ضباط الشرطة تعرفوا على المغتصب والقاتل من خلال تسجيلات الفيديو.

    وقالت: "في غضون ساعات قليلة، ونتيجة لمعالجة المعلومات من كاميرات الدوائر التلفزيونية المغلقة، حددت الشرطة أحد المشتبه بهم - وهو من سكان المنطقة المدانين سابقًا. وتم اعتقاله ونقله إلى قسم الشرطة".

    وقد شارك في عملية البحث عن المهاجم عناصر من قوات تابعة لوزارة الشؤون الداخلية الروسية والمديرية الرئيسية التابعة لوزارة الشؤون الداخلية الروسية لمنطقة كيميروفو. استغرق الأمر منهم أقل من يوم للعثور على المجرم.

    بعد ذلك تم تحويل القاتل إلى لجنة التحقيق التي تحقق في ملابسات الجريمة.

    يذكر أنه تم اعتقال رجل يبلغ من العمر 41 عامًا في منطقة كيسيليفسك الروسية، أمس، للاشتباه في قيامه بقتل واغتصاب تلميذتين. يشار إلى أنه سبق إدانته بارتكاب أعمال عنف جنسي وأفرج عنه قبل سنوات عدة.

    من المعروف أن أوليانا وأناستازيا اختفوا بعد ذهابهما إلى المدرسة. وبعد الاطلاع على لقطات كاميرات المراقبة، تبين أنهما شوهدا مع رجل يشتري لهم الحلوى من المتجر. بعد ذلك، سار الضحيتان وقاتلهما في الشارع معًا.

    بعد ذلك، تم العثور على جثتي الطفلتين مختنقتين في منزل مهجور.

    طباعة