برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    كويكب ضخم يقترب من الأرض بسرعة مذهلة

    يقترب كويكب ضخم يسمى 2016 AJ193 من كوكب الأرض بسرعة مذهلة تبلغ حوالي 26.1 كيلومتراً في الثانية الواحدة، أي ما يعادل أكثر من 58 ألف ميل في الساعة، ومن المنتظر أن يمر فوق كوكبنا يوم السبت المقبل.

    وصنفت وكالة ناسا الأمريكية المعنية بأبحاث الفضاء الكويكب 2016 AJ193 على أنه "محتمل الخطورة" نظراً لخصائصه، لكن لحسن الحظ لن يشكل خطراً على كوكبنا يوم السبت المقبل، لأنه سيمر على كوكبنا من مسافة تقارب تسعة أضعاف المسافة التي يبعدها عنا القمر، ثم ينطلق مجدداً إلى الفضاء في مداره حول الشمس.

    وقالت مجلة "نيوزويك" الأمريكية، إن حجم الكويكب أكبر بأربعة أضعاف من مبنى إمباير ستيت، وستمر تلك الصخرة الفضائية الهائلة فوق كوكبنا يوم 21 أغسطس الجاري في حوالي الساعة 11:10 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة.

    ويقدر مركز ناسا لدراسات الأجسام القريبة من الأرض (CNEOS) أن قُطر الكويكب  AJ193 2016 يبلغ حوالي 4500 قدم، وهو يدور في مدار واحد حول الشمس كل ست سنوات تقريباً، وتُظهر محاكاة ناسا المدارية أن الكويكب يمر لفترة وجيزة داخل مدار كوكب الزهرة عندما يقترب من الشمس، لكنه يتأرجح بعد ذلك بعيداً.

    ومن المقرر أن تعمل مركبة ناسا الفضائية المزدوجة لاختبار إعادة توجيه الكويكبات (DART) في وقت لاحق من هذا العام، وهي تتمتع بتقنية قادرة على تحريف الكويكبات، بعدما كان العلماء يفكرون في استخدام الأسلحة النووية لدفع الكويكبات بعيداً عن الأرض إذا كانت تشكل تهديداً.

    وعلى أي حال، يقول مركز ناسا لدراسات الأجسام القريبة من الأرض (CNEOS) إن التهديد الذي يتعرض له أي شخص من حوادث السيارات والمرض والكوارث الطبيعية الأخرى أعلى بكثير من التهديد من الأجسام القريبة من الأرض.

    طباعة