برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «استراحة محارب».. مقاتلو طالبان يمتطون «جياد الأطفال» في ملاهي كابول

    صورة

    انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي لقطات تظهر رجال حركة طالبان يركبون السيارات الكهربائية المتصادمة في مدينة ملاهي بالعاصمة الأفغانية كابول وهم يحملون أسلحتهم.

    وبحسب ما ورد على وسائل التواصل الاجتماعي، فقد التقطت مقاطع الفيديو في اليوم التالي لسيطرة طالبان على كابول، عاصمة أفغانستان.

    وفي أحد مقاطع الفيديو، يمكن رؤية جنود طالبان يركبون سيارات التصادم ويحملون أسلحتهم بأيديهم في إشارة منهم الى سيطرتهم على كافة أرجاء أفغانستان.

    وفي مقطع فيديو آخر، شوهد رجال حركة طالبان وهو يركبون على لعبة الخيول في جولة مرح للترفيه عن أنفسهم بعد سيطرتهم على العاصمة كابول.

    وانتشرت مقاطع الفيديو على نطاق واسع بسبب التناقض الصارخ للرعب الذي تشعر به بعض العائلات الأفغانية مع سيطرة طالبان على البلاد، حيث تم توثيق رعبهم المطلق وهروبهم خارج كابول عبر المطار ومنافذ المدينة.

    كما امتلأت وسائل التواصل الاجتماعي بمشاهد من أفغانستان عندما استولت طالبان على السلطة، ويُظهر أحدها عددًا قليلًا منهم وهم يتجولون في الشوارع بميكروفون ويطلبون من الناس مشاركة مدى سعادتهم تحت حكم «طالبان».

    كما تم تداول مقاطع فيديو تظهر أعضاء من طالبان داخل المنزل المزخرف للجنرال عبدالرشيد دوستم، أحد أمراء الحرب المتحالفين مع الولايات المتحدة.

    ويمكن رؤية الرجال، وبعضهم مسلح، جالسين على الأثاث الفخم ويخرجون طقم شراب ذهبي من داخل أحد الرفوف.

     

    طباعة