العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تفاصيل جريمة «طبيبة الدقهلية».. تلقت 11 طعنة من زوجها طبيب الأسنان

    صورة

    شهدت مصر ثالث أيام عيد الأضحى جريمة مروعة، في إحدى قرى محافظة الدقهلية حيث أقدم طبيب أسنان على قتل زوجته الطبيبة بـ 11 طعنة وفر هاربا قبل أن تتمكن أجهزة الأمن من تحديد مكان اختباء الطبيب.

    وفي تفاصيل الجريمة التي هزت مواقع التواصل الاجتماعي منذ تداولها، حزنًا على الطبيبة الشابة التي رحلت وهي لم تكمل عامها الـ26 تاركة ثلاثة أطفال، تلقى مدير أمن الدقهلية بلاغا من أهالي قرية شاوة التابعة لمركز المنصورة بوقوع جريمة بشعة ارتكبها طبيب أسنان، حيث قتل زوجته الطبيبة بـ11 طعنة وتركها جثة أمام أبنائه الثلاثة ولاذ بالفرار.

    وتبين من التحقيقات أن خلافات نشبت بسبب أمور منزلية بسيطة بين طبيب الأسنان وزوجته الطبيبة، اضطر على إثرها لطعنها بـ11 طعنة أمام أطفالها الثلاثة ولم يتركها سوى جثة هامدة وفر هاربا.

    واكتشف الأهالي الواقعة إثر صراخ الأطفال وعلى الفور أبلغوا الشرطة التي عاينت مسرح الجريمة وتحفظت على السكين المستخدم.

    وكشفت مصادر أمنية، تفاصيل جديدة لواقعة قتل طبيبة، المعروفة إعلاميًا بـ«طبيبة الدقهلية»، على يد زوجها طبيب الأسنان، عن أن أجهزة الأمن تمكنت من تحديد مكان اختباء الطبيب المتهم بقتل زوجته، خلال ساعات حسب صحيفة «الوطن».

    وأضافت المصادر، أن مأمورية من ضباط إدارة البحث الجنائي بالدقهلية، ووحدة مباحث مركز المنصورة، انطلقت إلى مكان اختباء الطبيب المتهم، وتبين هروبه إلى أحد أقاربه في شقة داخل المحافظة، لضبطه ومناقشته حول ملابسات الواقعة وتقديمه للجهات المختصة للتحقيق معه.

    وتدوال رواد منصات التواصل الاجتماعي خبر «طبيب أسنان يقتل زوجته» على نطاق واسع وطالبوا بإعدام المتهم لأنه نفذ جريمة مروعة بحق زوجته ، وتسبب في تشريد 3 أطفال.

    وجريمة طبيب الأسنان المتهم بقتل زوجته الطبيبة كانت محل اهتمام وبحث من قبل القراء على محرك البحث غوغل بـ«طبيب أسنان يقتل زوجته»، وتفاعلت معها أجهزة الأمن في الدقهلية والنيابة، وتبين من التحريات أن الطبيب الشاب قتل زوجته خلال مشاجرة جمعتهما داخل منزل الزوجية وعندها أمسك الطبيب السكين وسدد عدة طعنات قاتلة أودت بحياة زوجته في الحال.

     

     

    طباعة