البابا فرنسيس يطلق "ماراثون صلاة" من أجل انتهاء الجائحة

أطلق البابا فرنسيس المؤيد بشدة حملات التلقيح ضد فيروس كورونا، السبت "ماراثون صلاة" من أجل انتهاء الجائحة في مبادرة تشمل ثلاثين مزارا حول العالم.

ودعا البابا فرنسيس المؤمنين إلى تخصيص شهر مايو للصلاة من أجل "طلب نهاية الوباء الذي أصاب العالم منذ أكثر من عام، ومن أجل استئناف النشاطات الاجتماعية والعمليّة"، وفق موقع أخبار الفاتيكان بالعربية.

وعند السادسة مساء بتوقيت روما رفع البابا في كاتدرائية القديس بطرس ماراتون صلاة "من أجل الإنسانية المجروحة"، بحضور 150 مؤمنا.

وتحدث البابا عن "وضع راهن مأسوي مثقل بالمعاناة والقلق"، سائلا حماية من يبكون موتاهم "الذين دفنوا أحيانا بطريقة تؤذي الروح"، وحيا "بطولات" الأطباء والممرضين وأفراد طواقم الرعاية الصحية والمتطوعين الذي يعرّضون حياتهم للخطر.

ويختتم البابا المبادرة في مايو في حدائق الفاتيكان.

طباعة