العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بالفيديو.. مدربة تزلج على الجليد تعتدي بشكل قاس على بنات متدربات

    التقط زوار إحدى ساحات الجليد في كراسنوجورسك بالقرب من العاصمة الروسية موسكو مقطع فيديو، حيث كشف الفيديو أن مدربة التزلج على الجليد تمسك بطفلة صغيرة من رقبتها ثم تضرب ساقها، فيما تبكي الطفلة، وتصرخ، حيث تحولت حصة التدريب على الجليد إلى حصة للضرب تقريبًا.

    اتضح أن اسم المدربة هو المدربة تاتيانا شيلينا، وغالبًا ما تمارس طريقتها القاسية هذه في التدريب. لكن بعد أن وصل الفيديو إلى الإنترنت، أصبحت لجنة التحقيق مهتمة بطريقة التدريب.

    وقالت رئيس المديرية الرئيسية للجنة التحقيق لمنطقة موسكو أولغا فرادي: "سيقيم التحقيق الخدمات التي نقدمها في هذا المجمع الرياضي، وستتم مقابلة الموظفين وسيتم طلب جميع الوثائق اللازمة، بما في ذلك الشهادات المناسبة التي تسمح للمدرب بإجراء دروس مع الأطفال".

    موقع الحادث يعد أحد أشهر منتجعات التزلج على الجليد في منطقة موسكو وأكبرها. وهنا سجل الزوار مقطع فيديو قاس للمدربة والطفلة. بعد ذلك، جاء ضباط الشرطة إلى المركز.

     

    تم التقاط هذه اللقطات في نهاية شهر مارس في مدرسة التزلج على الجليد ويبدو أن المدربة تاتيانا شيلينا غير راضية عن شيء ما، فألقت بوقاحة فتاة صغيرة على الجليد.

    وقالت والدة الطفلة أن المدربة ضربت طفلتها وصفعتها على وجهها وألقت بها لمسافة متر ونصف لدرجة أنها لم تستطع النهوض لمدة دقائق. وأضافت أنها لم تكن تعلم بفظائع المدربة مع ابنتها التي خافت أن تقول لوالدتها عنها.

    وكشفت والدة الطفلة أن ما حدث وسجلته كاميرات الزوار لم يكن حادثاً وحيداً، حيث سجل ثمانية أشخاص شكاوى في المدربة بالاعتداء على أطفالهم.

    وبعد انتشار الفيديو توجه والدا الطفلة التي ظهرت في الفيديو إلى إدارة المدرسة الرياضية وطلبوا فصل المدرب القاسي. لكن المعلم تلقى التوبيخ فقط.

    وبهذه المناسبة، تجري لجنة التحقيق أيضًا تدقيقًا.

    ويشرح المدربون المحترفون: كيف تحمي أطفالك من عدوان المعلمين، حيث تنصح المدربة آنا روجوزيانسكايا "عليك أن تأتي مع أطفالك للتدريب، ومعرفة كل المعلومات حول المدرب، ويجب أن تكون القاعة التدريب مزودة بكاميرات مراقبة".

     

     

     

    طباعة