السيدة الأولى الأميركية تحرم البيت الأبيض من «دحرجة البيض»

أعلن البيت الأبيض إلغاء فعالية دحرجة بيض عيد الفصح السنوية للعام الثاني على التوالي بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقال مكتب السيدة الأولى الأميركية، جيل بايدن، أمس الجمعة، إن البيت الأبيض يعتزم الاحتفال بالعطلة بإرسال بيض عيد الفصح التذكاري للعام 2021 في الأيام المقبلة إلى مواقع تطعيم ضد فيروس كورونا ومستشفيات محلية.

وفي 17 مارس من العام الماضي، ألغت السيدة الأولى الأميركية السابقة، ميلانيا ترامب، الفعالية السنوية في حديقة البيت البيض، في ظل تفشي كورونا.

وتقام الفعالية في 13 أبريل من كل عام، حيث يتسابق مئات الأطفال في حديقة البيت الأبيض بدحرجة البيت باستخدام

ويعود تاريخ فعالية دحرجة بيض عيد الفصح إلى أكثر من 140 عاما، ويقوم الأطفال المشاركين في الفعالية، بدحرجة بيض من الشوكولاته بواسطة ملعقة خشبية حتى خط النهاية، وفقا لما ذكرته شبكة يورو نيوز الإخبارية الأوروبية.

وبدأ الرئيس الأميركي السابق رذرفورد بيرتشارد هايز هذا التقليد عام 1878.

وفي مناسبات عدة أخرى تم نقل الفعالية خارج أراضي البيت الأبيض أو جرى إلغاؤها.

فخلال الحرب العالمية الأولى، علق الرئيس وودرو ويلسون الفعالية، وفعل الرئيس فرانكلين روزفلت الأمر نفسه خلال الحرب العالمية الثانية.

وألغى الرئيس هاري ترومان تقليد دحرجة بيض الفصح تماما في الفترة من عام 1948 إلى عام 1952، بسبب ترشيد المواد الغذائية والتجديدات في البيت الأبيض.

وأحيا الرئيس دوايت أيزنهاور التقليد مرة أخرى في عام 1953.

 

طباعة