تفاصيل حادث التحرش بطفلة المعادي: الأمن المصري ضبط المتهم بعد ساعات من «الفيديو»

صورة

ألقت الأجهزة الأمنية بالقاهرة القبض على رجل ظهر في مقطع فيديو متداول أثناء تحرشه بطفلة في مدخل أحد العقارات بمنطقة المعادي في القاهرة.

وانتشر فيديو تحرش الرجل بطفلة في المعادي، بعدما نشرته إحدى السيدات على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، وقد تمكنت الشرطة من القبض عليه بعد ساعات من تداول الفيديو.

وقالت مصادر مطلعة عن تفاصيل حادث التحرش بطفله المعادي إن التحريات الأولية جاءت متسقة مع ما رصدته كاميرات المراقبة، حيث دلف المتهم إلى مدخل أحد العقارات بمنطقة المعادي، وهناك بدأ التحرش بطفلة كانت بصحبته، قبل أن تنتبه إحدى السيدات لما يجرى بالخارج، وفتحت باب شقتها ثم واجهته حسب «المصري اليوم».

وكان لكاميرات المراقبة أكبر الفضل في توثيق دخول المتهم مع الطفلة المجني عليها إلى مدخل العقار وبداية التحرش بها، حتى تمكنت السيدة التي اكتشفت الواقعة من رؤيته من خلال جهاز الكاميرا الخاص بها، وخرجت وواجهته بما رأت، فأنكر ولاذ بالفرار.

وتمكنت أجهزة الأمن من خلال إدارات المتابعة المستمرة للشكاوى والاستغاثات على مواقع التواصل الاجتماعي، من رصد الفيديو بعد أقل من ساعة على نشره، وتداوله على نطاق واسع، مما أثار غضب الآف من المواطنين الذين تفاعلوا معه.

وتمكنت الشرطة من تحديد هوية المتهم، وكذلك تحديد مكان تواجده، ونجحت في القبض عليه.

التحريات الأولية قالت إن المتهم تخرج في كلية التجارة، وأنه متزوج ولديه طفلان، ويعمل موظفا في إحدى شركات الأعمال بالخاج، وعاد إلى مصر منذ فترة.

وبمواجهة المتهم بما هو منسوب إليه اعترف بـ تفاصيل حادث التحرش بطفله المعادي، ولاقت عملية القبض على المتهم استحسانا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، والذين طالبوا بتوقيع أقصى عقوبة عليه.

 

طباعة