بائع الفاكهة بعد لقاء السيسي: مندوب رئاسي يتابع حالتي

بائع الفاكهة خلال حديثه مع السيسي.

قال بائع الفاكهة المصري محمد حسن محمد مسعود (57 عاما)، والذي توقف موكب الرئيس عبدالفتاح السيسي، عنده، وتحدث معه السيسي ثم أمر بعلاجه على نفقة الدولة، إنه ليس متزوجاً ويعول إخوته السبعة.

أضاف في تصريحات نقلتها عنه صحيفة "الوطن" المصرية، إنه يسكن في حدائق القبة مع إخوته بشقة العائلة، ويعمل على عربة مشروع الخريجين، منذ عام 1995، في بيع الفاكهة بمدينة نصر.

وأشار إلى أنه يعاني من مشاكل صحية بأعصاب الساقين، ولا يستطيع الوقوف بشكل جيد، وليس له مصدر دخل ثابت سوى بيع الفاكهة، مؤكداً للصحيفة المصرية أن الرئيس السيسي وعد بعلاجه وتوفير كل الرعاية الصحية والاجتماعية له، ويجري حالياً عدداً من الأشعة والتحاليل بمستشفى دار الشفاء، موضحا أن هناك مندوبا من رئاسة الجمهورية يتابع حالته خطوة بخطوة.

وكانت وسائل إعلام مصرية نشرت فيديو للحظة توقف السيسي بسيارته أمام بائع فاكهة، وعبر البائع عن سعادته البالغة برؤية السيسي وقال له: "حبيبي يا سيادة الريس.. إنت أجمل حاجة شفتها".

وفتح السيسي باب سيارته وهو يتحدث مع البائع الذي هرول إلى جمع أنواع من الفاكهة ليعطيها للرئيس المصري، وقال السيسي له مداعبا: "نقي كويس".

وبعد انتهاء البائع من جمع الفاكهة، قال له السيسي "قولي عايز إيه"، وقام السيسي بإمالة رأسه بالموافقة على طلب البائع بالعلاج على نفقة الدولة، قائلاً له عدة مرات "كل حاجة خلاص".

طباعة