تصرف غريب من مذيعة «على الهواء» يحيل فريق عمل نشرة «التاسعة» بالتلفزيون المصري للتحقيق

أحالت الهيئة الوطنية للإعلام في مصر فريق عمل نشرة التاسعة التي أذاعتها القناة الأولى في التلفزيون المصري، إلى التحقيق نظرا لما بدر من فريق عمل النشرة المذاعة أمس الجمعة، حيث لم يراع فريق العمل ومذيعة النشرة القواعد والمعايير المهنية لما ارتكبوه من خطأ أثناء قراءة عناوين الأخبار.

وتسببت غفوة من إحدى مذيعات التلفزيون على الهواء في إثارة الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن أخرجت قلم «روج» وقامت باستعماله على الهواء أثناء حديث زميلتها في الاستوديو.

وأكدت الوطنية للإعلام في بيان لها اليوم، على احترافية وتميز فرق عمل نشرة التاسعة، مشيرة إلى أن الخطأ وارد في العمل البشرى، وانطلاقا من ثوابت الوطنية للإعلام باحترام ضوابط و قواعد الظهور على الشاشة أمام جمهور المشاهدين واحتراما وتقديرا لحق المشاهد، وأيضا المبادئ والأسس التي وضعتها الوطنية للإعلام في العمل داخل الاستوديوهات فقد تم وقف فريق عمل نشرة التاسعة المذاعة أمس الجمعة عن العمل، لحين الانتهاء من التحقيقات.

وتسببت تصرف المذيعة المفاجئ بوضع (روج) على الهواء أثناء تقديم النشرة في إثارة الجدل لدى جمهور مواقع التواصل الاجتماعي،حيث تداول رواد السوشيال ميديا مقطع فيديو للمذيعة بعدما أذاعت افتتاحية النشرة الصباحية.

وضجت مواقع التواصل بالتعليقات الساخرة من متابعي النشرة التي أذاعتها القناة الأولى من خلال بث مباشر عبر صفحتها على «فيس بوك»، حيث علّق بعضهم «المذيعة جات متأخرة ونسيت تحط مكياج»، وقال آخرون «إحنا جينا في وقت مش مناسب ولا إيه».

ونقل موقع «صدى البلد» عن مصدر بالقناة الأولى قوله إن الخطأ وارد، مشيراً إلى أن المذيعة من أمهر من يقدم النشرة في التلفزيون المصري ومعروفة للجميع.

وأضاف المصدر أن «أساليب الإخراج المختلفة وكادر الصورة خانت المذيعة التي ظنت أن الكاميرا تركتها وانتقلت إلى زميلتها ولم تكن تدرك أن المخرج سيبث مقدمة النشرة عبر لقطة واسعة تظهر فيها الاثنتان معا».

وقال المصدر إن «الخطأ لا يتحمله أحد بعينه، لكن ذلك لا ينفي التحقيق في الأمر، إذ أن الجميع يجب أن يتم التنسيق بينهم في العمل ويجب أن لا تحدث هذه الأمور مجددا».

 

طباعة