أول صور للمخلوقات الغريبة بالقطب الجنوبي

صورة

نشر مجموعة من العلماء صور للمخلوقات الغريبة التي تم اكتشافها مؤخراً لأول مرة، وهي تعيش في قاع بحر القارة القطبية الجنوبية وهو مكان كان يعتقد العلماء سابقاً أنه أرض قاحلة غير مأهولة، بسبب البرودة الشديدة.

وبحسب وكالة "سبوتنيك" فإن علماء من هيئة المسح البريطاني عثروا على نوعين من الإسفنج البحري الذي يتغذى بالترشيح مثبتًا على صخرة في قاع المحيط.

وأسقط العلماء كاميرا إلى أسفل بئر حفر بالجليد الصلب بعمق 3000 قدم (900 متر)، لتغوص بعدها في المياه الباردة جدا أسفل المحيط المتجمد في القطب الجنوبي لتسجل اللقطات الأولى لقاع المحيط وسجلت الكاميرا ملاحظة جديدة لم تسجل سابقاً في القطب الجنوبي.

وعثر الباحثون في الحدود البحرية، غير المكتشفة، على وجود حياة في المياه التي تنقص درجة حرارتها عن -2 درجة مئوية، لتصبح الحيوانات التي تم العثور عليها أول حيوانات يتم تسجيل وجودها في هذه المنطقة.

وتقع هذه الأنواع المكتشفة، على بعد أكثر من 200 ميل من أقرب مصدر للغذاء ولكن يبدو أنها تعيش مزدهرة على الرغم من الأجواء القاسية.

وتغطي قلعة جليدية عملاقة مساحة تقدر بحوالي 1.5 مليون كيلومتر مربع من المحيط المتجمد الجنوبي، وهي مساحة أكبر من بريطانيا وألمانيا وإسبانيا وإيطاليا مجتمعة.

طباعة