رحلته تستغرق شهراً وتهدف إلى التعرف على الثقافات والعادات والتقاليد

شاب يسافر "على ظهر حمار" من القاهرة إلى أسوان

قرر شاب ثلاثيني من أبناء محافظة سوهاج المصرية أن يخوض رحلة استكشافية تمتد من محافظة الجيزة حتى محافظة أسوان "على ظهر حمار"، للتعرف على الثقافات والعادات والتقاليد المختلفة في كل مركز وقرية، وترافقه سيارة بها جميع احتياجاته الخاصة واحتياجات الحمار، بحسب "صحيفة المصري اليوم".

بدأ الشاب رحلته يوم 6 فبراير الجاري من محافظة الجيزة، ووصل مساء أول من أمس، إلى مدينة مطاي في محافظة المنيا واستضافة أهالي عزبة لطف الله للراحة والمبيت.

ويحرص الشاب على عمل بث مباشر بين الحين والأخر لتوثيق لقاءاته مع الأهالي وهم يتحدثون عن العادات والتقاليد في القرى، وقال الشاب وهو من أبناء مركز المنشأة بمحافظة سوهاج، إن هدف جولته الطويلة التي تمتد لمسافة تتجاوز الـ900 كيلو وقد تستغرق شهرًا كاملًا، هو التعرف على اللهجات والعادات والموروثات المختلفة في كل مكان بالصعيد.

وتابع: "أحاول معرفة أصل وأسماء المدن لماذا سميت بهذه الأسماء"، ونوه الشاب ببعض المواقف اللافتة خلال رحلته، ومنها قيام أحد الأطفال بجلب الشاي وبعض المخبوزات له، وأصر الطفل على أن يتناولا الإفطار سوياً.

طباعة