الكشف عن أكبر عملية احتيال بمليار دولار في كاليفورنيا

قال مسؤولو إنفاذ القانون إنهم رصدوا عملية احتيال في ولاية كاليفورنيا الأميركية كلفت الولاية ما يصل إلى مليار دولار من خلال استخدام أسماء سجناء - بعضهم محكوم عليهم  بالإعدام - في طلبات للحصول على إعانات بطالة.

وأكد فريق عمل قانوني من أربع مقاطعات في كاليفورنيا أن تلك العملية ربما تكون أكبر عملية احتيال على أموال دافعي الضرائب في تاريخ الولاية.

وقال فيرن بيرسون، عضو الفريق: "نتحدث عن مئات الملايين من الدولارات على الأقل على مستوى الولاية، بقدر مليار دولار من الاحتيال".

وأوضح الفريق أنه حدد حتى الآن 20 ألف طلب بطالة تم الدفع بناء عليه باسم سجناء، ما يصل إلى 140 مليون دولار، وأشار إلى أنه من المتوقع الكشف عن مزيد من الأموال.

وأشار إلى أنه تم دفع أكثر من 420 ألف دولار لأسماء سجناء محكوم عليهم بالإعدام.

ولم يتضح بعد ما إذا كان ذلك المخطط قد دبره السجناء أنفسهم أم من خلال سرقة هوياتهم.

ومنذ بداية جائحة كورونا، شهدت الولايات المتحدة ارتفاعا غير مسبوق في طلبات البطالة ، حيث طلب أكثر من 30 مليون شخص المساعدة.

طباعة