نيوزيلندا تبحث عن مصدر غامض لحالة "كورونا"

قال مسؤولو الصحة في نيوزيلندا اليوم الاثنين، إنهم ما زالوا يبحثون عن مصدر إصابة رجل ثبت إصابته بكوفيد-19 بعد أن قضى أسبوعين في عزلة.

وقال المدير العام للصحة في نيوزيلندا، آشلي بلومفيلد، لوسائل الإعلام، إن الرجل عاد إلى نيوزيلندا من الهند في 27 أغسطس وأكمل عزله الإلزامي في كرايستشيرش. وعاد بعد ذلك إلى منزله في أوكلاند، قبل ظهور الأعراض وإيجابية اختبار "كوفيد-19" في 18 سبتمبر.

وأوضح بلومفيلد إن المسؤولين "منفتحي الذهن" بشأن مصدر العدوى.

وتابع: "يمكن أن يكون قد أصيب في الهند قبل مغادرته وكانت لديه فترة طويلة وغير عادية من احتضان الفيروس. هذا نادر لكن يمكن أن يحدث".

وأشار إلى أنه من المحتمل أيضا أن يكون الرجل قد أصيب بالفيروس أثناء الرحلة إلى نيوزيلندا، في منشأة العزل، أو على متن الرحلة إلى أوكلاند.

وأضاف بلومفيلد: "لا نستبعد أي احتمالات ونعمل على الوصول إلى حقيقة هذه المسألة".

وأعلنت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن اليوم الاثنين أنه سيتم تخفيف القيود في أوكلاند اعتبارًا من يوم الأربعاء، مع السماح بالتجمعات التي تضم 100 شخص.

طباعة