مراهقون كويتيون يوثقون مشاجرتهم مع مقيم مصري

صورة من الفيديو المتداول للواقعة.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لواقعة اعتداء بالضرب على شاب مصري في منطقة الفحيحيل بالكويت.

ويظهر في الفيديو الذي نشرته صحيفة "تفتيش" المحلية الكويتية، على صفحتها في موقع "تويتر"، بعض الشباب الكويتيين وهم يعتدون بالضرب المبرح على المصري، الذي يعمل في أحد محلات الألعاب الإلكترونية بمنطقة الفحيحيل.

وحرص أحد المعتدين على توثيق الواقعة، ما جعل نشطاء يتكهنون بأن الاعتداء مقصود، خاصة أن المعتدين دخلوا إلى المتجر وأجروا محادثة صغيرة مع العامل، ثم انهالوا عليه بشكل مباشر بالضرب، ليسقطوه أرضاً.

في المقابل، أكدت وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، أمس الأحد، أن الفيديو المتداول بشأن الاعتداء على شاب مصري في دولة الكويت بأحد المحلات التجارية "مجتزأ".

وذكرت وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج في بيان أن الفيديو المنتشر "لا يشمل كافة تفاصيل الحادث الذي وقع فيه اشتباك بين أطراف الواقعة عقب التعدي".

وأوضحت الوزارة أن الواقعة تعود إلى شجار نشب بشأن منتجات في محل ألعاب أطفال انتهت "بالاعتذار للمواطن المصري".

وأضافت الوزارة أن الشابين، اللذين قاما بالاعتداء على الشاب المصري في مقر عمله على خلفية الشجار، هما قيد الاحتجاز والتحقيق لدى السلطات.

واختتم البيان بأنه احتراماً لطلب المواطن المصري، فلن يتم الإعلان عن البيانات الخاصة به.

طباعة