«الهجرة» المصرية: فيديو الاعتداء على مصري بالكويت «مجتزأ» والواقعة محل التحقيق

صورة

أكدت وزارة الهجرة المصرية وشؤون المصريين بالخارج، أن الفيديو المُتداول عن الاعتداء على شاب مصري بدولة الكويت في أحد المحال التجارية «مجتزأ»، ولا يشمل كافة تفاصيل الحادث الذي وقع فيه اشتباك بين أطراف الواقعة عقب التعدي.

وأوضحت الوزارة أن الواقعة تعود إلى شجار نشب بشأن منتجات في محل لعب أطفال انتهت «بالاعتذار للمواطن المصري».

وأضافت الوزارة أن الشابين، اللذين قاما بالاعتداء على الشاب المصري في مقر عمله على خلفية الشجار، هما قيد الاحتجاز والتحقيق بالمخفر.

واختتم البيان بأنه احتراماً لطلب المواطن المصري، فلن يتم الإعلان عن البيانات الخاصة به.

وكانت حالة من الغضب والاستياء انتابت عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد تداول مستخدمي مواقع التواصل، مقطع الفيديو.

ويظهر المقطع الذي شهد تداولًا واسعًا، الشاب المصري أثناء عمله في محل ألعاب إلكترونية بمنطقة الفحيحيل، وهو يجري محادثة قصيرة مع المعتدين، محاولًا إقناعهم بشيء ما، بينما يقف شابان أمامه، وثالثهم يقوم بتصوير الفيديو وتوثيق الواقعة.

ولم ينتهِ الشاب المصري من حديثه، حتى صفعه أحدهم على وجهه، قبل أن ينهالوا عليه بضرب مبرح أسقطه أرضًا، بينما استمر الشاب الثالث في توثيق الواقعة عن طريق تصويرها. حسبما نشر موقع «الوطن» المصرية.

 

طباعة