تحذير من «الري السودانية» بعد ارتفاع غير مسبوق في مناسيب النيل

صورة

واصلت مناسيب النيل في السودان ارتفاعاتها غير المسبوقة في معظم الأحباس، حيث سجلت في محطة الخرطوم اليوم ١٧.٤٨ مترا وهو رقم أعلى ٢٢ سم من أعلى رقم مسجل (١٧.٢٦ مترا)، وفي محطة شندي ١٨.٠٦ متراً ليقترب من أعلى رقم مسجل ١٨.٠٧ مترا.

وبحسب بيان لوزارة الري السودانية، فقد توقعت لجنة الفيضانات أن يصل المنسوب في الخرطوم غدا الأحد ١٧.٥١ مترا ليرتفع يوم بعد غد الإثنين إلى ١٧.٥٣ مترا.

وكررت لجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية تحذيراتها من تواصل ارتفاع مناسيب النيل خلال اليومين القادمين لتسجل أرقام غير مسبوقة.

ونوهت الوزارة إلى أن محطات الرصد الأرضية وصور الأقمار الاصطناعية بالهضبة الإثيوبية والسودان أشارت إلى أن متوسط الأمطار في أعلى حوض النيل الأزرق في أيام 26 و27 و28 أغسطس ستؤدي لزيادة في وارد محطة الديم عند الحدود السودانية - الإثيوبية ليوم غد الأحد، ليكون وارد النيل الأزرق في حدود 967 مليون متر مكعب.

وأضافت: بينما تؤدي الأمطار في حوض نهر عطبرة إلى ارتفاع إيراد أعالي النهر في اليومين القادمين.

وأكدت لجنة الفيضانات أن محطة مدني سجلت اليوم ٢٠.٥٣ مترا، وتوقعت أن تسجل غدا الأحد ٢٠.٥٧ مترا وبعد غد الإثنين ٢٠.٥٩ متراً، فيما سجلت محطة شندي اليوم ١٨.٠٥ متراً لترتفع غدا الأحد إلى ١٨.٠٦ وتلامس بعد غد الإثنين ١٨.٠٧ مترا وهو أعلى رقم مسجل.

وسجلت محطة عطبرة اليوم ١٦.٤٤ متراً ومن المتوقع أن تسجل غدا الأحد ١٦.٤٧ مترا، بينما سجل قطاع سد مروي-الدبة إنخفاضاً (في حدود 14 سم)، وقطاع الدبة- دنقلا سيشهد انخفاضاً (في حدود 10 سم).

ودعت لجنة الفيضانات الجهات المختصة والمواطنين في السودان لاتخاذ الحيطة والحذر حفاظا على أرواحهم وممتلكاتهم.

وكانت وكالة الأنباء السودانية «سونا» قد نقلت عن مصدر في وزارة الري أن ارتفاع المنسوب النيل في الخرطوم يعود لزيادة معدل الأمطار في الهضبة الإثيوبية خلال الأيام القليلة الماضية إضافة إلى ضيق مجرى النهر في المناطق الحضرية بسبب التوسع العمراني.

 

طباعة